Skip to main content

نصيحتي لنفسي

هناك عدة امور علي ان اعدلها في نفسي ؛ لذلك انصح نفسي بالتعلم من اخطائي و ان اكون صبورا لان الرفع تنال بالصبر و التحمل و الكد ، وان لا اخاف او اتردد و أتأخر ، و ان اجد و اعمل  لمستقبلي . لان اغلب اخطائي كانت بسبب ترددي و انتظاري حتى فوات الاوان ، لكن هذا لا يعني ان اكون متعجلا في قراراتي . و اذا كان الشخص يريد ان يتعلم عليه ان يحترم المعلم او المدرس بشكل عام و ان يتقبل النصيحة ، و ان لا يستجيب لعوامل الاحباط ، او ان يضعف نتيجة لخطا صغير او كبير . و اذا اردت ان اذكر بعض ما عملت لأحقق هذه الرؤيا المستقبلية ؛ فقد حددت بعض النشاطات التي تجعلني سعيدا و زيد من ايجابيتي و علي ان اقوم بها عندما اشعر بالإحباط او الخيبة . اما من الناحية الروحانية و الخلقية فأتمنى ان اكون خلوقا احب للآخرين ما احب لنفسي و اساعد من استطيع مساعدته حتى على سبيل الابتسامة ، فالمرء حتى و ان كان مستقلا او يميل الى الوحدة ؛ فانه لا يستطيع العيش دون الاخرين ، والتكافل و التعاون غذاء للروح و وقاية له من فخاخ المشاكل النفسية و العقبات المادية .